تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » صحة ورشاقة » الصحة العامة » سكري الحمل: أعراض، نصائح للتحكم وطرق التعامل معه

سكري الحمل: أعراض، نصائح للتحكم وطرق التعامل معه

سكري الحمل: أعراض، نصائح للتحكم وطرق التعامل معه

سكري الحمل هو ارتفاع مستويات السكر في الدم خلال فترة الحمل. يحدث ذلك عندما لا يمكن لجسم المرأة الحامل إنتاج كمية كافية من الأنسولين المطلوبة لتلبية الاحتياجات المتزايدة للجسم أثناء الحمل. يمكن أن يؤدي سكري الحمل إلى مضاعفات صحية للأم والجنين إذا لم يُعالج بشكل صحيح.

تُعد النساء الحوامل عرضة لخطر سكري الحمل أكثر من غير الحوامل بسبب التغيرات الهرمونية التي تؤثر على كيفية استخدام الجسم للأنسولين. يمكن أن يؤثر سكري الحمل على صحة الأم والجنين، حيث يمكن أن يزيد من خطر مضاعفات الحمل مثل ارتفاع ضغط الدم والولادة المبكرة والوزن الزائد للجنين.

أعراض سكري الحمل

أعراض سكري الحمل قد لا تكون واضحة في البداية، ولكن يمكن أن تتطور مع تقدم الحمل. من بين الأعراض الشائعة التي قد تظهر عند النساء اللواتي يعانين من سكري الحمل:

  • عطش شديد: الشعور بالعطش المفرط والرغبة المستمرة في شرب الماء.
  • تبول متكرر: زيادة في التبول بشكل متكرر، خاصة ليلاً.
  • شعور بالجوع المفرط: الشعور بالجوع المفرط حتى بعد تناول الطعام.
  • إرهاق وتعب: شعور بالإرهاق والتعب بشكل غير عادي.
  • زيادة في الوزن: زيادة غير عادية في الوزن، خاصة في الثلث الأخير من الحمل.
  • رؤية غير واضحة: تغيرات في الرؤية مثل الضبابية أو العدسات المزيدة من الشفافية.
  • تورم القدمين واليدين: تورم القدمين واليدين بشكل ملحوظ.
  • قلق أو عصبية: شعور بالقلق أو العصبية بشكل مفرط.
  • عدم التركيز: صعوبة في التركيز والانتباه.

طرق التحكم في سكرى الحمل

  • يُنصح بفحص نسبة السكر في الدم بشكل متكرر خلال شهر رمضان، خاصة إذا كانت الحامل تعتمد في علاج السكري على تناول جرعات الأنسولين أو تناول أي من أدوية السكر.
  • يجب على الحامل اتباع نظام غذائي صحي متوازن، يعتمد على تناول الفواكه والخضراوات والتقليل من تناول الكربوهيدرات والأطعمة الدهنية على مائدة الإفطار.
  • يجب على الحامل تجنب ممارسة أي أنشطة بدنية مفرطة، لأن ذلك قد يزيد من خطر الإصابة بنقص السكر في الدم، خاصة خلال الساعات القليلة التي تسبق تناول وجبة الفطور.
  • على الجانب الآخر يمكن لبعض الحوامل حضور صلاة التراويح واعتبارها جزءاً من برنامج التمارين اليومية، ومع ذلك يمكن أن تكون صلاة التراويح نشاطاً متعباً، وقد تصاب بعض الحوامل بالجفاف أو يتعرضن لخطر الإصابة بنقص سكر الدم، لذا يجب على الحامل تناول الكثير من الماء بعد الإفطار أو أخذ معها زجاجة ماء إلى التراويح.
اقرأ:  قصر النظر: الأعراض، الأسباب، العلاج، والوقاية"

طرق الوقاية من سكر الحمل

  • تناول طعام صحي: حافظي على نظام غذائي صحي يشمل الخضار والفواكه والحبوب الكاملة والبروتينات النباتية والحيوانية بشكل متوازن. تجنبي تناول الأطعمة العالية بالسكريات المضافة والدهون المشبعة.
  • ممارسة النشاط البدني: قومي بممارسة التمارين الرياضية بانتظام وباختيار الأنشطة المناسبة مثل المشي السريع والسباحة واليوغا. يُوصى بممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة يومياً، إلا إذا كان هناك توجيهات خاصة من الطبيب.
  • الحفاظ على الوزن الصحي: حافظي على وزن صحي قبل الحمل وحاولي تجنب زيادة الوزن بشكل مفرط خلال الحمل.
  • مراقبة مستويات السكر في الدم: إذا كنت تعانين من عوامل خطر لسكري الحمل، مثل السمنة أو التاريخ العائلي للسكري، يُنصح بمراقبة مستويات السكر في الدم بانتظام.
  • التحقق من الضغط الدم: تابعي مستوى ضغط الدم الخاص بك بانتظام، حيث يمكن أن يؤثر ارتفاع ضغط الدم على مخاطر تطور سكري الحمل.
  • الحد من التوتر: حاولي التقليل من مستويات التوتر والقلق من خلال تطبيق تقنيات الاسترخاء مثل اليوغا أو التأمل.
  • المتابعة الطبية الدورية: حافظي على المتابعة الطبية الدورية مع فريق الرعاية الصحية الخاص بك لتقييم صحتك والتأكد من عدم وجود أي مشاكل صحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *